الأخبار

عبد الواحد نور يرفض دعوة فولكر للحوار

(كنا) تنشر رد عبدالواحد نور للمبعوث الاممي (فولكر)

الخرطوم: وكالات

رفضت حركة جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور دعوة رئيس البعثة

الأممية بالسودان فولكر بيرتس للانضمام لعملية سياسية برعاية أممية

وأعلنت البعثة الأممية في الخرطوم عن وساطة لقيادة حوار بين السودانيين

لاستعادة المسار الديمقراطي في أعقاب انقلاب 25 أكتوبر

وقال نور في تصريحات “لدارفور24” إن الحركة تلقت دعوة و رفضتها بناء على موقفها

المعلن والمبدئي ضد الانقلاب

وأضاف نور أن فكرة الحوار (السوداني – السوداني) هي فكرة الحركة وسبق و أن

عرضتها على فولكر لكن لم تجد استجابة

واعتبر نور أن أي حراك في ظل الانقلاب ماهو إلا شرعنة لوضع انقلابي مضيفاً “أي

قوى سياسية تطبع مع الانقلاب تصبح جزء منه.

وتابع: الحوار (السوداني – السوداني) الذي تدعو له الحركة يضع حلول جذرية

للأزمة السودانية وليس مجرد (ترف سياسي)

وقال نور إن التاسيس لحوار سوداني – سوداني يبدأ بإسقاط الانقلاب أولاً مشدداً

على أن السودانيين وحدهم من بيدهم الحل لأنهم يدركون أزمتهم أكثر من الأمم

المتحدة وغيرها من مؤسسات المجتمع الدولي.

مشيراً إلى أن الحلول الخارجية المجربة لم تضع حداً للأزمة وتابع نريد اتفاق

سوداني بإرادة سودانية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى